أمين الصندوق المساعد: غياب دور الأطباء البيطريين بهيئة سلامة الغذاء يطيح بالمنظومة

قال الدكتور محمد حجازى أمين الصندوق المساعد للأطباء البيطريين، إن تصريح رئيس هيئة سلامة الغذاء، أن المفتش الأول لسلامة الغذاء هو المستهلك يطيح بكل قواعد منظومة سلامة الغذاء، ويعرض صحة المواطنين للخطر، مشيرا إلى أن رئيس الهيئة يهدر أموال الدولة فى بناء مستشفيات واستيراد أدوية بمليارات الدولارات نتيجة لغياب دور الرقابة من جميع المتخصصين، كل فى مجاله، مما يفقد هيئة سلامة الغذاء مضمونها.
وأكد حجازى، خلال كلمته بالمؤتمر الصحفى، “تنفيذ قانون الدولة لسلامة الغذاء فرض وليس اختيار”،: أن الطبيب البيطرى هو المسئول الأول عن صحة وسلامة الغذاء من أصل حيوانى وغياب دورهم يُعد فشلا لمنظومة سلامة الغذاء، حيث أن إحكام الرقابة على الأغذية يعنى تطبيق المنظومة والرقابة من المزرعة حتى مائدة طعام المستهلك، قائلا: وبعد صدور قرار بتكليف 500 صيدلى فى سلامة الغذاء بحجة أن لهم عمل يقدر بحوالى 1%من الأغذية، أمر يدعو إلى النظر إلى نسبة دور ومساهمة الأطباء البيطريين بالمنظومة وترجمتها إلى ضم أطباء بيطريين إلى الهيئة.
وأكد أن انتداب 86 طبيب بيطرى –وفق تصريح رئيس الهيئة- وإبرام عقود مؤقته لحوالى 115 طبيب بيطرى، هى أرقام ضئيلة جدا لا يتناسب مع حجم أغذية من لحوم ودواجن وأسماك وآلبان ومنتجاتها لأكثر من 100 مليون مواطن مصرى.
الرابط المختصر: https://egy-vet-synd.org/vet2/TnSd4

التعليقات مغلقة.